الاثنين، 11 فبراير 2019

عاجل: أنباء عن ذبح طالب طب جزائري بسبب ميولاته الجنسية


طارق الناجي- مجلة أقليات

توصلت المجلة قبل ساعات قليلة بأنباء عاجلة من الجزائر، من مصادر متطابقة، مفادها أنه تم العثور على جثة طالب  جامعي مذبوحا بسكين داخل غرفته الجامعية بالاقامة الجامعية "طالب عبدالرحمن 2" ببن عكنون.

هذا وتقول المصادر أن الطالب اسمه "أصيل" يدرس سنة الثالثة في كلية الطب وينحدر من ولاية "برج بوعريريج".

وحسب ذات المصادر، فإن الضحية دخل غرفته في حدود السابعة ليدخل وراءه شابان اجنبيان عن الاقامة قاما بذبحه و أخذا مفتاح سيارته وسرقاها بالخروج بها من الاقامة التي تعرف الآن احتجاجا كبيرا امام ادارتها العامة ... وقد حضر وزير التعليم العالي "الطاهر حجار" شخصيا بعد علمه بالجريمة... 

وتقول ذات المصادر أن القتلة كتبوا عبارة بالانجليزية "Hi is gay" التي تعني بأنه مثلي، وذلك بدم الضحية على جدار غرفته. 

وفي ذات السياق يقول "أنور الرحماني"، وهو ناشط جزائري، معلقا على هذا الحادث في جداره الفيسبوكي: 'لما تليفيزيوناتكم تنشر الكراهية ضد المثليين، صفحاتكم تنشر الكراهية ضد المثليين، قانونكم ينشر الكراهية ضد المثليين، جرائدكم تنشر الكراهية ضد المثليين، مساجدكم تنشر الكراهية ضد المثليين، حتى وزيركم الأول يصرح تصريحات أمام الإعلام الدولي ضد المثليين، بالتأكيد ستحدث حوادث أبشع من هذه، أنا أتحدّث عن مقتل طالب الطب الذي كتب بدمه أنه مثلي على الحائط في الإقامة الجامعية بالجزائر العاصمة".

تجدر الإشارة إلى أن خبر الوفاة مؤكد، لكن سببه أي محتوى العبارة التي كتبت باللغة الانجليزية هو الذي مايزال غير مؤكد لحد الآن بحسب بعض المصادر الجزائرية، وهو ما سنعمل على التأكد منه، لنوافيكم بآخر التطورات في هذا الموضوع. 

المشاركة

0 commentaires: