الخميس، 5 أكتوبر، 2017

جمعية أقليات تندد بالحملة الشرسة للسلطات المصرية ضد مجتمع الميم و التحريض عليهم في وسائل الإعلام - بيان


مجلة أقليات 


نددت جمعية "أقليات" لمناهضة التجريم و التمييز ضد الأقليات الجنسية و الدينية، بالحملة الشرسة التي شنتها السلطات المصرية مؤخرا ضد أفراد مجتمع الميم، حيث قامت سلطات مصر باعتقال عشرات الأشخاص لرفعهم أو الاشتباه في رفعهم "علم الفخر المثلي" بسهرة ليلية للفرقة الموسيقية "مشروع ليلى"، و اعتبرت السلطات أن رفع "علم ألوان الطيف" جريمة و تحريض على الفسق و الفجور.

في هذا السياق، و نتيجة للوضع الخطير الذي أصبحت عليه حقوق الإنسان بمصر، قامت أكثر من 50 جمعية و منظمة حقوقية بشمال افريقيا و الشرق الأوسط و دوليا، من بينهم جمعية أقليات، بالتوقيع على بيان يندد بالانتهاكات الجسيمة في مجال حقوق الإنسان، و يطالب الدولة المصرية بتحمل كامل مسؤولياتها في حفظ أمن و سلامة مواطنيها و كفالة حرية الرأي و التعبير كما ينص عليها الدستور المصري و إلتزاماتها الدولية.

وفي مايلي نص البيان كما جاء: 




المشاركة

0 commentaires: