الثلاثاء، 28 فبراير، 2017

عاجل: المحكمة الابتدائية بطنجة تصدر حكمها في قضية مثليا طنجة و تفاصيل أخرى على لسان قريب أحدهما




طارق الناجي- مجلة أقليات 

أصدرت المحكمة الابتدائية بطنجة يوم الجمعة الماضي، حكمها القاضي بستة أشهر حبسا نافذا لكل واحد من المتهمين في "قضية مثليا طنجة" و غرامة مالية 1000 درهم مع الصائر و الاجبار في الأدنى.
هذا وكانت الشرطة قد اعتقلت "مثليا طنجة" يوم الخميس 09 فبراير، بتهمة "الشذوذ الجنسي و حيازة السلاح" على خلفية انتشار مقطع فيديو لهما على مواقع التواصل الاجتماعي، و يظهر الفيديو "بوجه مكشوف المثليين وهما يتبادلان القبل بمنزل أحدهما".
وفي نفس السياق قال قريب أحد المتهمين في حديثه لجمعية "أقليات" ، أن مقطع الفيديو الذي كان السبب في اعتقالهما لم ينشره المتهمين، بل أحد أصدقائهما الذي حصل على نسخة منه بعد أن ترك أحدهما (المتهمين) هاتفه فوق طاولة المقهى... 
و أضاف ذات المتحدث للجمعية، بأن الشرطة مارست العنف الجسدي و النفسي على المتهمين في المخفر.
هذا وقامت الشرطة بتلفيق تهمة حيازة السلاح "للمثليين"، واعتبرت المحكمة أنهما  في "حالة تلبس" بناء على مقطع الفيديو الذي نشر .

وتجدر الإشارة بأن جمعية أقليات تابعت القضية منذ لحظاتها الأولى، و طالبت بالافراج الفوري عن المثليين المعتقلين، كما نددت بالعنف الذي مارسته الشرطة عليهما.


المشاركة

0 commentaires: