الاثنين، 28 سبتمبر 2015

المغرب / الدار البيضاء: اعتداء خطير على شاب بسبب لباسه "النسائي"


مجلة "أقليات"- الدار البيضاء 

في يوم عرفة الأربعاء (23/09/2015)، انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يوثق لحادث اعتداء شنيع في مدينة الدار البيضاء، تعرض له مواطن مغربي بسبب لباسه الذي لم يعجب مجموعة من المواطنين الشباب.

يظهر هذا الفيديو الذي صوره المعتدون نفسهم، مشاهد جد صادمة لحالة اعتداء خطيرة و لا تبعث على سيادة دولة الحق و القانون في المغرب، هذا الاعتداء حسب ما عاينته "أقليات" في شريط الفيديو الذي نتوفر على نسخة منه، و نتحفظ عن نشره لكونه يظهر ملامح الضحية بشكل واضح، هذا الاعتداء يتمثل في محاصرة مجموعة من المواطنين لمواطن مغربي آخر،  يرتدي لباس "نسائي" لم يرقهم مظهره الخارجي فعمدوا لضربه و توجيه الشتائم و الألفاظ النابية له، كما جردوه من ملابسه الخارجية و الداخلية بشكل كلي تحت التهديد و العنف و في الشارع العام ...

حسب مصادر "أقليات"  الجد مقربة من الضحية الذي يبلغ 17 سنة، فإن مصالح الشرطة بولاية الدار البيضاء تمكنت من القبض على ثلاث مشتبهين في هذا الاعتداء، بينما لازالت الأبحاث جارية قصد تحديد هوية باقي المتورطين.

و يعد هذا الاعتداء هو الثاني من نوعه و المصور، بعد ثلاث أشهر من حادث الاعتداء على "مثلي فاس"، في تحدي خطير و واضح لدولة الحق و القانون.


نشير إلى أن "أقليات" ستتابع التفاصيل الأخرى لهذا الاعتداء، و التي لازالت غير واضحة للرأي العام، و سنوافيكم بها فور تأكدنا منها. 

المشاركة

هناك تعليق واحد:

  1. وزير لاعدل ولا حريات إنه يجهل الميولات الجنسية بتصريحه بأن المثلية من القاذورات وبتغليظ العقوبة عليهم ... وحتى إن كان يعرفها فهو يريد تعاطف الجهلة والهوموفوبيون من المواطن المغربى حتى يفوز فى الإنتخابات القادمة لأنه يعلم أن مغربنا الحبيب يعج بالهوموفوبيا والجهلة والرعاع للأسف الشديد يالجهل أمة ضحكت من جهلها الأمم هاذا لا يستحق وزيرا بل يجب أن يعين كفقيه يدرس فى أحد الكتاتيب فى الأماكن النائية ليدرس إنه متخلف يحمل فى عقله أفكار ظلام العصور الوسطى هم يسعون لتحقيق أفكارهم المتطرفة الإرهابية يريد أن يظهر للرأى العام المغربى أنه مسلم أكثر من المسلمين الله ينتقم منه شر نقمة ماذنب شريحة مظلومة معذبة فى الأرض تحمل ميولا لا دخل لها فيه زرع فيها وهى فى بطن أمها ماذنبها تزيدها عذابا فوق عذاباتها ...

    ردحذف